من اهم وافضل انواع الاطعمة التى تؤثر على زيادة الرغبة وارتفاع معدل الخصوبه لدى الرجل والمرأة هى تلك التى نقدمها لكم بهذا المقال حيث يمكن تحديد الزيادة فى الخصوبة لدى الرجل والمرأة بعدة عوامل داخلية وخارجية، حيث يؤثر العامل الداخلي أي النفسي مثل التوتر والقلق وما شابه على خصوبة الإنسان، وعلى الجهة الأخرى أي الخارجية، تؤثر كمية الأطعمة ونوعيتها بالإضافة إلى وزن الإنسان على خصوبته.

وحسب ما جاء في موقع “معلومة.نت”، ذكر الدكتور “كريستوفر وليام”، أخصائي أمراض النساء و الولادة بكلية الطب في جامعة “فيرجينيا”، أن سبب قلة خصوبة المرأة يرجع إلى السمنة وقلة النشاط الحركي، ومما لا شك فيه أن تناسب الوزن مع الطول يساعد على سلامة الخصوبة، حيث يؤدي الوزن الزائد إلى تراكم الدهن حول الرحم، الأمر الذي ينتج عنه صعوبة التبويض.

واليكم فائمة بافضل الاطعمة لزيادة الخصوبة والرغبة عند الرجل والمرأة

المحار

يتميز بأنه رقم واحد بين الأطعمة التي تحتوى على الزنك، وقد أثبت فاعليته في زيادة النشاط الجنسي، كما أنه يحتوى على الأحماض الأمينية: أسبارتيك أسيد وأسبارتيت، وكلاهما يساهم فى زيادة إفراز هرمون التستوستيرون لدى الرجال وزيادة هرمون البروجسترون لدى النساء، وكلا الهرمونين يزيدان من الرغبة الجنسية لدى الزوجين.

الرمان

ذكرت دراسة علمية أجريت في جامعة كاليفورنيا أن فوائد الرمان يمكن أن تضاهي فائدة حبوب الفياجرا في معالجة مشاكل ضعف الانتصاب والعجز الجنسي، ووجدت الدراسة أن الرمان غني بمضادات الأكسدة، وأن تناول كوب من عصير الرمان يوميا قد يغني عن تعاطي أدوية التنشيط الزوجي للرجل والمرأة على حد سواء.

وكانت قد كشفت صحيفة “يلي ميل” البريطانية في دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعة الملكة مارجريت في أدنبرة: “أن تناول كوب من عصير الرمان يومياً لمدة أسبوعين يعمل طفرة في إفراز هرمون التوستيرون، ما يزيد الرغبة لدى الذكر والأنثى”.

الفراولة

أفادت دراسة حديثة بأن الفراولة وما يماثلها من الفواكه الصيفية كالكرز والتوت تزيد من الشهوة الجنسية لكلاً من الرجال والنساء بنفس الدرجة، وأوضح العلماء أنه بالرغم من أن هذه الفواكه لا تتمتع بالمفعول المباشر الذي يحققه عقار الفياجرا، إلا أن تناول كميات كبيرة من هذه الفواكه يمكن أن يظهر نتيجته خلال ساعات.

ويعتقد العلماء أن السبب وراء انفرد الفراولة بتلك الميزة هو احتوائها على معدلات عالية من الزنك في بذورها والتي تؤكل عادة مع الحبة بعكس باقي أنواع الفواكه التي تزال بذورها قبل تناولها. ويذكر أن الزنك هو أكثر المغذيات المتعلقة بالجنس حيث أنه يحافظ على التستوستيرون وهو العنصر الأساسي في إنتاج الحيوانات المنوية، كما أنه يساعد في تسريع تجهيز وتهيئة جسم المرأة لممارسة الجنس، بالإضافة إلى أن الحيوانات المنوية تحتوي في تركيبها على نسب عالية من الزنك.

الأناناس

وهو أفضل مصدر طبيعي للمنجنيز، حيث يعمل المنجنيز على تحفيز الانزيمات التي تعمل على انتاج العديد من الهرمونات التناسلية في الجسم، وقد تؤدي قلة نسبة المنجنيز في الجسم لبعض الصعوبات في حدوث الحمل، ويحتوي الأناناس أيضا على كميات هائلة من الأنزيمات التي تساعد في تحسين عملية الهضم.

الباذنجان الأسود

كشفت دراسة مصرية حديثة أن الباذنجان الأسود يقضي على البرود والضعف الجنسي ويزيد الشهوة الجنسية لدى الرجال والنساء، وذلك لأنه يحتوي على كميات كبيرة من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة، والتي تلعب دوراً كبيراً في تنشيط إفرازات الهرمونات الذكرية والأنثوية، مثل هرمون التستوستيرون الذكري والأستروجين الأنثوي، وهذه الهرمونات هي التي تشكل المصدر الأساسي لزيادة القدرة والتحفز الجنسي.

وكانت قد أشارت الدكتورة المصرية، أمال رخا خبيرة علم الأغذية، إلى أن الباذنجان يزيد الشهوة الجنسية لدى الرجال والنساء، حيث أن الألياف الموجودة في هذا النبات تعمل على تحفيز مراكز الإثارة في المخ.

الأفوكادو

وهو أحد الفواكه ذات القيمة الغذائية العالية، حيث يحتوى على كميات كبيرة من حمض الفوليك، والذى يساعد على حدوث التمثيل الغذائي للبروتين، كما أن الأفوكادو يحتوى على فيتامين ب 6، الذى يزيد من معدل إفراز الهرمون الجنسي الذكري، فضلاً إلى أنه يساهم في رفع الرغبة الجنسية لدى السيدات نظراً لاحتوائه على عنصر البوتاسيوم.

الفلفل الحار

وهو يتكون بشكل رئيسى من مادة الكابسايسين “capsaicin “، وهي المسئولة عن إعطاء الفلفل اللذعة التي يتميز بها، وهو يحفز إفراز بعض المواد الكيميائية التي ترفع معدل ضربات القلب، كما أنها تزيد من إفراز مادة الإندورفين التي تحفز الشعور بالرغبة الجنسية.