ماذا تعرف عن مرض سرطان الدم

 

نظره عامة على مرض سرطان الدم
 
بالرغم من أن سرطان الدم يهاجم الأطفال عادة إلا أنه قد يصيب البالغين ايضا!! ا
 
 
ماهو سرطان الدم؟
بشكل مبسط هو ارتفاع غير طبيعى فى عدد كرات الدم البيضاء حيث تبدأ مزاحمة عناصر الدم الأخرى من كرات دم حمراء وصفائح دموية , وتكون هذه الزيادة من كرات بيضاء غير ناضجة ولا تقوم بوظيفتها بشكل سليم.
 
 
يعد سرطان الدم عادة مرض يصيب الأطفال ولكنه حسب الأحصاءيات تؤثر على بالغين كثر أيضا وهو أكثر انتشارا بين الرجال عن النساء وبين العرق الأبيض عن ذوى الأصول الأفريقية وحسب الأحصاءيات فإن عدد الحالات المصابة بسرطان الدم فى الولايات المتحدة فى عام 2012 يصل على 47 ألف حالة يموت منهم حوالى 23 ألف حالة فى نفس العام.  
 
 
يحتوى الدم بشكل طبيعى على 3 أنواع من المكونات وهى كرات الدم البيضاء والتى تتخصص فى مكافحة العدوى وكرات الدم الحمراء التى توفر الأكسجين لخلايا الجسم وأيضا الصفائح الدموية والتى تعمل على تجلط الدم فى حالات النزيف أو الأصابات كلها تسبح فى البلازما وهى السائل الأساسى للدم وهو مكون من 90% من الماء.
 
 
يوميا يقوم النخاع العظمى بأنتاج الملايين من الخلايا الدموية معظمها كرات دم حمراء وفى حالات سرطان الدم يقوم النخاع بتصنيع عدد كبير جدا من كرات الدم البيضاء والتى لا تكون ناضجة وتزاحم الكرات الحمراء الضرورية ولا تقوم بوظيفتها الطبيعيه ولكنها على الرغم من ذلك فانها تعيش لمدة طويله أطول حتى من الكرات الطبيعية !
 
 
وبتراكمها فإنها تتعارض مع إنتاج المكونات الدموية الأخرى وتؤثر على عمل الاعضاء الحيوية وفى النهاية مع تطور المرض لا يملك الجسم كرات دم حمراء لنقل الأوكسجين  ولا صفائح دموية مناسبة لتجلط الدم بشكل مناسب ولا حتى كرات دم بيضاء كفايه للدفاع عن الجسم ضد العدوى وبالتالى يصبح الشخص مصاب فقر الدم , يتعرض لكل أنواع العدوى والنزيف وخطر ظهور كدمات بشكل مستمر فى أنحاء جسمة.  
 
 
وتنقسم أسباب سرطان الدم إلى الحالات الحادة والحالات المزمنة وفى الحالات الحادة تقوم الخلايا بالتكاثر بشكل غير طبيعى قبل وصولها لمرحلة النضوج الكامل وفى الحالات المزمنة يتطلب الأمر وقتا حتى تقوم خلايا السرطان بالتكاثر وعادة ماتكون وصلت لمراحل قريبه من النمو الكامل . وتنقيم أيضا حسب نوع الكرات البيضاء المصابة الى نوع يسمى myeloid , ونوع يسمى lymphoid ,  وتحت الميكؤوسكون يمكن التفريق بينهما بشكل واضح حيث أن الخلايا الأولى تحتوى على حبيبات واضحة تحت المجهر والأخرى لاتحتوى على ذلك.
 
 
ماهى أسباب سرطان الدم؟
لا أحد يعرف على وجه الدقة أسباب حدوث سرطان الدم ولكن عادة ماتكون مصاحبة لها أنواع من الخلل الجينى ولكن الخلل الجينى فى حد ذاته لايسبب سرطان الدم. فعلى سبيل المثال معظم الأشخاص المصابون بانواع معينه من سرطان الدم توجد فى خرائطهم الجينيه نوع من الجينات يسمى فيلادلفيا وهو نوع غير طبيعى ولكن كما فى باقى الأنواع فإن التغيرات الجينيه لا تورث ولا يحصل عليها الأبن من الأب.  
 
 
بعض المتلازمات الجينية التى تتصاحب معها وجود سرطان الدم تتضمن حالات داون (العته المغولى) و حالات بلوم , أنيميا فانكونى و بعض أمراض المناعة. كما أنه وجد أن هناك على الأقل نوع واحد من انواع فيروس الأيدز قد يكون مصاحبا لحالات السرطان أحيانا.
 
 
أسباب سرطان الدم , عوامل آخرى:
بعض العوامل البيئية وخاصة زيادة معدلات التلوث وجد أنها قد تكون سببا فى زيادة خطر الأصابة بسرطان الدم كما أن الأبحاث أثبتت أن بعض المواد الكيماويه التعرض للاشعاع والصبغات الى جانب التدخين هى عوامل مؤثرة جدا فى حدوث الاصابة.  
 
 
كم ان سرطان الدم هو أحد مضاعفات العلاج الكيميائى للسرطان وتزداد نسبه الخطرمع أنواع معينة من الأدوية إلى جانب حالات استخدام الأشعاع مع العلاج الكيميائى أيضا وخاصة فى علاج حالات سرطان الثدى وحالات سرطانات هودجكين و غير هودجكين ، أحيانا تظهر مع حالات سرطان الخصية أيضا.  
 
 
وفى حالات الأشعاع فإن التعرض لمخلفات الأشعاع النووى أو غباره مثال يورانيوم والرادون يعرضك أيضا للاصابة بسرطان الدم.  
 
 
وأخيراً , فإن الموروث العائلى ذو صلة أيضا بنسبة الأصابة , ففى بعض أنواع سرطان الدم إذا أصيب أحد توأمين متطابقين به فإن نسبة إحتمال أصابة الأخر به تكون 20 % أو اكثر وتقل هذه النسبة بعد فترة تدريجياً ولكنها تظل أكبر بـ (5) أضعاف السكان الطبيعيين.
 
 

Leave a Comment