لأول مرة..زراعة جهاز لاسلكي في القلب لتنظيم ضربات القلب

 

زُرع جهاز لاسلكي بحجم حبة دواء صغيرة داخل قلب مريض بريطاني لأول مرة في العالم لتنظيم ضربات قلبه، ووُصفت العملية الجراحية بأنها "حدث تاريخي" يمكن أن تُحدث ثورة في علاج مشكلات القلب، وتُنهي مخاطر أجهزة تنظيم نبضات القلب السلكية التقليدية.
 
ويبلغ حجم الجهاز الجديد عُشر حجم أحدث الأجهزة المستخدمة الآن، ويزرع داخل القلب بواسطة عملية القثطرة.
 
لا يحتاج الجهاز الجديد في عمله إلى أسلاك كما في الأجهزة التقليدية، والتي تضطر الأطباء في حالة تعطّلها عن العمل إلى فتح صدر المريض مرة أخرى وتعريضه لمخاطر الالتهابات.
 
يُذكر أن أجهزة تنظيم ضربات القلب في تطوّر مستمر منذ البدء في زراعتها عام 1950 حيث كان يبلغ حجم الجهاز وقتها حجم علبة تلميع أحذية صغيرة.
 
ولم يكن كبر حجم الأجهزة المستخدمة سابقاً يسمح بزراعتها داخل القلب نفسه، بل كانت تُزرع في الجزء العلوي من الصدر، أما الجهاز الجديد فتتمت زراعته داخل القلب نفسه بدون أسلاك خلال عملية قثطرة، ويتم تمريره بالجسم من خلال الفخذ.
 
تستغرق زراعة الجهاز الجديد 10 دقائق فقط، يعود المريض بعدها إلى الحياة الطبيعية خلال يومين إلى ثلاثة أيام، في حين كان المريض يحتاج إلى 6 أسابيع للعودة إلى الحياة الطبيعية في العمليات المصاحبة للأجهزة التقليدية. والجهاز تصنّعه الشركة الامريكية "ميدترونيك".
 
 
 
 

Leave a Comment