النقرس ومدى تأثيره على المفاصل

النقرس هو من أحد الإضطرابات التي تصيب المفاصل إثر زيادة حمض اليوريك في الدم وتراكمه في السائل المفصلي ويوثر في سلاسة حركته و يتميز بالنوبات الحادة والمفاجئة من الألم , التورم واحمرار المفاصل،  مما يؤدي الى تهيج المفاصل والتهابها وعادة ما يسمى هذا الإضطراب بداء الملوك لان تناول اللحوم بكثرة من أحد اسباب الإصابة بهذا الداء وقد أثبتت الدراسات ان هذا الإضطراب يصيب الذكور بمعدل أكثر من الإناث كما وتصيب المدمنين على الكحول بمعدلات أعلى وفقاً للعديد من الإحصائيات الطبية .

 

اسباب النقرس:

ما زال السبب الأساسي غير معروف ولكن هنالك حالات صحية تزيد من فرصة الإصابة بالمرض ومنها : 

– الإصابة بمرض السكري .

– السمنة المفرطة .

– الفشل الكلوي .

– الإصابة بفقر الدم الحاد.

– الإصابة ببعض الأورام السرطانية .

– تناول مدرات البول لفتره طويلة .

– قد تلعب الوراثة دوراً في الإصابة .

– حدوث جفاف في الجسم لعدم شرب كميات من السوائل كافية للجسم .

 

الفسيولوجيا المرضية للنقرس:

يتحول حمض اليوريك المُفرط في مجرى الدم الى بلورات دقيقة من اليورات تتراكم في أنسجة الجسم المختلفة وخاصة في المفاصل والتسبب في تكرار نوبات التهاب المفاصل التي يُرافقها الاحمرار والتورم .

 

أعراض وعلامات النقرس:

عادة لا تظهر علامات و أعراض شديدة لكن عادة تظهر الأعراض على إصبع الفدم الكبير بحيث يحدث تورم وإحمرار وكذلك من الممكن الشعور بالألم وعدم القدرة على تحريك المفصل بسلاسة ، قد تزول الأعراض دون تدخل طبي لكن هنالك خطر عودتها خلال 6-12 شهر .

 

تشخيص النقرس:

قد يلجأ الطبيب إلى التدابير التالية لتشخيص النقرس :

– الفحص المخبري لحمض اليوريك في الدم ( في بعض الحالات هذا الفحص لا يكون دقيقاً، أي مرتفعاً في حالات غير مصابة ، و منخفضة في حالات مصابة بالنقرس) .

– الفحص المخبري لعينة البول .

– التصوير الاشعاعي ( X-ray ).

– تحليل السائل المفصلي (و هذا يساعد في الكشف عن بلورات اليورات المتراكمة في المفصل ) .

 

علاج النقرس:

من الإجراءات العلاجية المتبعة للنقرس:

– قد يحتاج الطبيب لوصف علاجات مسكنة للألم و منها ايبوبروفين (Ibuprofen ) ، نابروكسين (Naproxen ) و اندوميثاسين (Indomethacine ) و في حالات الألم الشديد يمكن استخدام :

علاجات الألم الحاد

– كودايين ( Codeine) , هايروكودون ( Hydrocodone) , اكسيكودون ( Oxycodone)

قد يحتاج الطبيب لوصف علاجات تقلل نسبة حمض اليوريك في الجسم :

– أللوبيورينول ( Allopurinol )

– بروبينسيد ( Probenecid )
– فيبوكستات (Febuxostat )

و من الأدوية المستخدمة لعلاج النقرس : 

كولشيسين (Colchicine )
بريدنيسون ( Prednisone )

 

التعايش مع النقرس:

يفضل اتباع التعليمات التالية للتخفيف والتعايش مع النقرس : 

– تناول الغذاء الصحي الغني بالفاكهة , الخضراوات وتقليل اللحوم .

– الابتعاد عن التوتر.

– تخفيض الوزن الزائد .

– اتباع ارشادات الطبيب والتعليمات الصحية

– الإقلاع عن التدخين .

– الإمتناع عن شرب الكحول .

– تناول فيتامين ج قد يساعد على العلاج وتحسن الأعراض .

– شرب كميات كافية من السوائل بمعدل 6 أكواب يومياً .

 

الوقاية من النقرس:

للوقاية من المرض صعبة لكن من الممكن القيام ببعض التعليمات الصحية لتقليل نسبة حدوثة ومنها :

– تناول الغذاء الصحي الغني بالفاكهة , الخضراوات و الحبوب الكاملة .

– الابتعاد عن التوتر .

– تقليل الوزن الزائد .

– اكتساب البروتين من منتجات الألبان قليلة الدسم .

– الاعتدال في استهلاك اللحوم الحمراء والأسماك .

– الإقلاع عن التدخين .

– الإمتناع عن شرب الكحول .

– ممارسة التمرينات الرياضية .

 

مضاعفات النقرس:

من المضاعفات التي يمكن حدوثها نتيجة الإصابة بالمرض :

– تشكل حصى الكلى( و التي تتكون من بلورات اليورات) .

– الفشل الكلوي .

– الم المفاصل وعدم القدره على تحريكها في المراحل المتقدمة .

Leave a Comment