المشاكل الجنسيه التى تواجه الرجال بعد سن الاربعين

تُشير الدراسات الطبية أن هناك مشاكل جنسية كثيرة تواجه الرجال بعد سن الأربعين، ولعل أهم هذه المشاكل هو ضعف الانتصاب أو عدم وجود انتصاب عند الرجال، رغم وجود الرغبة الجامحة أحياناً لممارسة الجنس مع شريكة الحياة.

ضعف الانتصاب أو عدم وجود انتصاب له أسباب متعددة، ويجب أن يتم التفريق بين ضعف أو عدم الانتصاب، وبين عدم الرغبة أو الزُهد في الجنس نتيجة أسباب مُتعددة، بعضها عضوي وأكثرها نفسي، اجتماعي.

ما هو ضعف الانتصاب؟

ضعف الانتصاب (Erectile Dysfunction) هو عدم وجود انتصاب مستمر أو تكرار عدم القدرة على الانتصاب بالنسبة للرجل بشكل تجعل هناك صعوبة بالنسبة له لممارسة العملية الجنسية. وهذه مشكلة مُنتشرة بين الرجال بعد سن الأربعين، وللأسف الشديد فإن نسبة عالية من الرجال لا يطلبون علاجاً لهذا المرض. ويعني عدم الانتصاب يُمكن أن يعني عدم استمرار الانتصاب لممارسة العملية الجنسية، وكذلك الانتصاب بشكل قصير تجعل الرجل غير قادر على الاستمرار في ممارسة العملية الجنسية حتى نهايتها.

ما هو حجم هذه المشكلة:

للأسف الشديد فإن هناك الكثير من الرجال يُعانون من هذه المشكلة، وهو عدم قدرتهم على ممارسة العملية الجنسية بشكل جيد وكامل مع شريكة الحياة، وقد يكون عدم الانتصاب كلياً، أو جزئي (أي انتصاب غير كامل لا يستطيع معه الرجل إتمام العملية الجنسية). كذلك هناك بعض الرجال يمرون بفترات متقطعة من عدم الانتصاب لأسباب عديدة، ربما تكون نفسية أو عضوية أو اجتماعية، ومثل هذا الأمر يكون مُقلقاً للرجال الذين يُعانون من فترات عدم الانتصاب، وربما يكون ذلك بادرة أو إشارة إلى أن هناك احتمالاً أن يتفاقم ويُصبح مزمناً.

حسب الاحصائيات التي تتداول في العالم فإن هناك أكثر من 152 مليون رجل يُعانون من ضعف الانتصاب أو عدم وجود انتصاب تماماً، وتُشكل هذه نسبة حوالي 16٪ من الرجال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 20 – 75 عاماً على مستوى العالم. هناك أشخاص يُعانون صعوبات في الانتصاب لكنهم لا يُفصحون عن ذلك ويُعانون في صمت وألم لهذه المشكلة، خاصة إذا كانوا في أعمار صغيرة. وتتوقع الجمعيات والمؤسسات المهتمة بصحة الرجل الجنسية بأن هذا الرقم سوف يصل إلى 322 مليون شخص يعانون من ضعف الانتصاب في عام 2025. وعلى الرغم من كثرة الأشخاص الذين يُعانون من هذه المشكلة إلا أن من يطلب العلاج لا يزيد على 15 – 20٪..!!

عدم الرغبة في الجنس قد يكون عرضاً من أعراض الاكتئاب، أو نتيجة ضغوط الحياة على الشخص مما يجعله لا يرغب في الجنس، رغم أن الرجل لا يعاني من مشاكل في الانتصاب والقدرة على ممارسة الجنس، بل ليس له رغبة في ممارسة الجنس.

وتُشير الدراسات إلى أن حوالي 150 مليون رجل في العالم يُعانون من مشاكل في الانتصاب بين سن العشرين والسبعين عاماً من العمر. أيضاً تصل النسبة إلى 16٪ في هذه المرحلة العمرية. بينما تزيد نسبة الذين يُعانون من مشاكل الانتصاب على 50٪ بعد سن الأربعين.

ثمة نقاط مهمة في حياة الرجل بعد سن الأربعين، في ما يخص الجنس:

1 – إن الرجل لا يزال يحلم بقدراته الجنسية عندما كان في سن أصغر.

2 – إن حياته الجنسية تتأثر كثيراً بالضغوط الحياتية، وكذلك بعلاقته مع شريكة حياته.

3 – إن الجنس مهم جداً للرجل، وسيظل كذلك مهما بلغ الرجل من العمر.

4 – إن كثيراً من الرجال يفتقدون متعتهم الجنسية في الأيام الأولى من علاقته بشريكة حياته، وأيام شبابه وتبلغ هذه النسبة حوالي 64٪ من الرجال.

5 – 65٪ من الرجال يعتقدون بأنهم لا يُرضون شريكتهم جنسياً.

6 – أكثرهم يفتقدون القدرة على ممارسة الجنس بنفس التكرار الذي كانوا يقومون به عندما كانوا يفتقدون القدرة على ممارسة الجنس بنفس التكرار الذي كانوا يقومون به عندما كانوا في سن مُبكرة، خاصة أيام الشباب وبداية العلاقة مع شريك الحياة.

7 – 62٪ من الرجال يظنون بأن الضغوط النفسية تؤثر بشكل سلبي على علاقتهم الجنسية مع شريكة الحياة.

8 – 81٪ من الرجال في هذه الفئة العمرية يتمنون تحسين علاقتهم الجنسية مع شريكة حياتهم خلال الخمس سنوات الماضية.

9 – إن هناك حاجة لأن تكون العملية أكثر تلقائية، وأن لا يحمل الرجل قلقاً نحو هل أرضى شريك حياته أم لا؟

هناك تقرير من دراسة الجنس والرجل الحديث، أهمها:

1 – 47٪ من الرجال يفتقدون المتعة والحياة الجنسية التي كانوا يحصلون عليها عندما كانوا أصغر عمراً.

2 – الرجال فوق سن الأربعين يفتقدون تكرار ممارسة الجنس بشكل كبير، وعدم قدرتهم على تكرار العملية الجنسية بشكل مُنتظم كما كانوا في سن مبكرة.

3 – ضعف الانتصاب يُشكّل نسبة 25٪ بالنسبة لجميع الرجال وأكثر من 40٪ بالنسبة للرجال فوق سن الأربعين.

4 – أكثر الأمور هو أن الرجال يرغبون في تحسين علاقتهم الجنسية مع شريكة حياتهم، خاصة عن طريق الحوار والاتصال المباشر مع الشريك، و23٪ من الرجال يرغبون في تحسين علاقتهم بتلقائية دون تكلّف، لتكون النتائج إيجابية.

5 – كلما كان الرجل أكثر تعلميا، كان له رغبة في إرضاء شريكة حياته، ويعتبر ذلك أمراً أساسياً في علاقته بشريكة حياته.

6 – أكثر من خُمس الرجال الذين شاركوا في الدراسة يرغبون في أخذ علاج لتحسين الانتصاب عندهم.

(دراسات حديثة):

دراسة جديدة في ست دول أوروبية (بريطانيا، فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، اسبانيا، والسويد)، وكذلك ثلاث دول من أمريكا (الولايات المتحدة الأمريكية والبرازيل)، كان عدد الرجال المشاركون في هذه الدراسة هو 8500 رجل أعمارهم فوق الثامنة عشرة.

وهذه بعض النتائج عن هذه الدراسة الكبيرة والمهمة:

1 – 27٪ من الإيطاليين في عمر الأربعين يرغبون في تحسين حياتهم الجنسية، مقابل 19٪ من الرجال فوق سن الأربعين.

2 – ما يُقارب 95٪ من الرجال الاسبان يعتبرون أن الحياة الجنسية مهمة جداً لحياتهم، وأنه ربما يشكل الأولوية في حياتهم.

3 – من أغرب وأطرف النتائج كانت الأرقام من فرنسا، إذ فقط 17٪ فقط من الرجال الفرنسيين قالوا بأن الجنس مهم جداً بالنسبة لهم.

4 – 96٪ من الرجال قالوا إنه من المهم جداً إرضاء شريكة الحياة جنسياً، ويعتبرون ذلك أمراً أساسياً وضرورياً لحياة سعيدة داخل الحياة الزوجية، ويعتبرون أن الجنس من أهم الأشياء الضرورية في العلاقة الزوجية.

ما هي أسباب ضعف الانتصاب؟

عدم الانتصاب أو ضعفه قد يكون عرضاً لمرض عضوي أو نفسي. تقول الدراسات إلى أن حوالي 70٪ من ضعف الانتصاب أو عدمه هو نتيجة مشاكل وأمراض عضوية مثل أمراض في الأوعية الدموية أو أمراض في الأعصاب، كذلك قد يكون ضعف الانتصاب نتيجة مرض الكسر، ارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين.

أيضاً يمكن أن يكون ضعف الانتصاب نتيجة عطب في النخاع الشوكي، اضطرابات عصبية وأمراض في الأعصاب واضطرابات نفسية مثل القلق، الشعور بالذنب والاكتئاب.

Leave a Comment