الحبه السحريه تساعدك على التخلص من بعض الامراض

مجرد المشي لمدة 30 دقيقة كل يوم:

 

يقول الخبراء إن المشي لمدة نصف ساعة يوميا يعادل تناول “حبة سحرية” تكافح الشيخوخة وتمنع الوفاة المبكرة.

 

وقد فاجأ الدكتور جيمس براون الجميع في مهرجان العلوم البريطانية من خلال تقديم فوائد لا تُعد ولا تُحصى من حبة سحرية يمكن بها الحفاظ على الحياة الصحية وتحسين نوعية الحياة.

 

وقال براون إن هذه الحبة تساعد على منع السمنة ومرض السكري، وتقلل من خطر بعض أنواع السرطان، والتخفيف من الاكتئاب والقلق والتوتر، وتقلل فرص الإصابة بكسور الورك بنسبة 40 في المائة. كما أنها تحسن القدرة على التفكير، وتبطيء من تطور مرض الزهايمر، وتقلل ألم المفاصل بنسبة 50 في المائة، وتعزز مستويات الطاقة، والحد من التعب، وتؤدي إلى انخفاض خطر الوفاة بنسبة 23 في المائة.

 

ثم فجر المفاجأة بعد ذلك قائلاً: “إنها ليست حبة، إنها ممارسة الرياضة.

 

وقال الدكتور براون من كلية الحياة والعلوم الصحية في جامعة أستون: “كل هذه الفوائد الصحية ليست للناس الذين يقومون بسباقات الماراثون. أو الذين يقومون برفع الأثقال في صالة الألعاب الرياضية، أو الذين يقومون بالجري لمدة أربع ساعات. إنها فقط للناس الذين يسيرون لمدة نصف ساعة يوميا.

 

ويقول: يمكنك الحصول على كل هذه الفوائد الصحية؛ يمكنك الحصول على خفض معدلات كل هذه الأمراض التي ترتبط بالشيخوخة، من خلال المشي لمدة نصف ساعة يوميا.

 

وشدد على أن الخمول لفترة طويلة جدا يمكن أن يؤدي إلى فقدان العضلات التي قد لا يمكن استردادها. وهذا بدوره يمكن أن يكون له تأثير كبير على نوعية الحياة.

 

ووصف الدكتور براون إحدى الدراسات التي قارنت أثر وضع ساق في الجبس لمدة أسبوعين في مجموعتين من المشاركين صغارا وكبارا.

 

فقد خسرت مجموعة الجبس قدر كتلة العضلات مرتين خلال ذلك الوقت، وبعد أربعة أسابيع من التدريب في الصالة الرياضية، عادت إلى وضعها الطبيعي.

 

وتقول الدكتورة كارول هولاند من مركز جامعة أستون الصحية للشيخوخة أن هناك دليل على أن 30 في المائة من حالات الخرف يمكن الوقاية منها عن طريق تحسين جوانب الحياة، بما في ذلك ممارسة الرياضة البدنية. ومن المهم إبقاء الدماغ نشطا والحفاظ على الاتصالات الاجتماعية من خلال المشي. كما أن ثلاثين دقيقة من التمارين المعتدلة يوميا يمكن أن تقلل من خطر الأمراض المرتبطة بالعمر. كما يمكن أن تقلل من خطر التدهور المعرفي.

 

وقال الدكتور بنيامين إليس من بحوث التهاب المفاصل في المملكة المتحدة: “نحن نؤيد بقوة رأي الدكتور براون أن ممارسة المشي تعتبر واحدة من أفضل الطرق لعلاج عدد من الحالات المرضية المزمنة – بما في ذلك التهاب المفاصل.

Leave a Comment